مهرجان بيروت للأفلام الوثائقية يتخطى أسوار العاصمة

الخميس 22 تشرين ثاني 2018

مهرجان بيروت للأفلام الوثائقية  يتخطى أسوار العاصمة

تحت عنوان "الغد" انطلقت فعاليات مهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائقية" في دورته الرابعة.

ويجول المهرجان في المدارس والجامعات والمراكز الثقافية لكي لا تقتصر عروضه في صالات المدينة تحديدا في متروبوليس أمبير وصوفيل الاشرفية.

تستمر العروض في المحافظات اللبنانية حتى نهاية الشهر الجاري.

تقدم هذه الدورة ٦٠فيلما تتناول مواضيع العمارة والرقص والرسم وعلم الآثار والموسيقى والتصميم والتصوير الضوئي والتراث والبيئة.

أهم العروض

بدأ المهرجان بعرض الفيلم الاميركي "جوزفين بيكر:قصة صحوة" الذي يُعرض لأول مرة في العالم.يتناول الفيلم قصة المغنية والممثلة الاميركية من أصل افريقي جوزفين بيكر.

شاركت مشاهدي هذا الفيلم مخرجته إيلانا نافارو.

ومن الأفلام الوثائقية المعروضة، "موريس بيجار ...روح الرقص" الذي يختصر حياة مصمم الرقص الفرنسي.

ومن أبرز الأفلام المختارة الفيلم الاميركي"ليدي ليبيرتي" الذي يروي قصة تمثال الحرية الذي نحته الفرنسي فريدريك بارتولدي.

ويُعرض فيلم "نيماير فور إيفر"الذي أنتجه نيقولا الخوري بالشراكة مع وزارة السياحة. والمعروف أنّ البرازيلي أوسكار نيمايرترك وراءه أثرا معماريا كبيرا هو "معرض رشيد كرامي الدولي" في طرابلس.

يكرّم المهرجان جورج نصر أحد مؤسسي السينما اللبنانية.