الطائرات الخاصة في السعودية توقفها حملة مكافحة الفساد

الخميس 10 كانون ثاني 2019

الطائرات الخاصة في السعودية توقفها حملة مكافحة الفساد

ذكر تقرير خاص لوكالة رويترز عن تراجع قطاع الطائرات الخاصة في السعودية تأثرا بحملة مكافحة الفساد.

ونقلت الوكالة عن أربعة مصادر مطلعة، أنّ عشرات الطائرات التي يملكها أفراد وشركات تأجير طائرات، وتقدّر قيمتها بمئات الملايين من الدولارات، متوقفة عن العمل في مطارات في الرياض وجدة...

وجرى تسليم بعضها للدولة في إطار تسويات تمّ التوصل لها بعد إطلاق الحملة في أواخر ٢٠١٧ حين احتُجز عشرات من الأمراء ورجال الأعمال والمسؤولين.

وذكرت رويترز أنّ المكتب الإعلامي للحكومة لم يرد على طلبها في التعقيب.

وذكرت الهيئة العامة للطيران المدني السعودية أنّ الاستفسارات المتعلقة بتأثير حملة مكافحة الفساد على قطاع الطائرات الخاصة خارج نطاق اختصاصها، وأنّ علاقتها مع الطيران الخاص محصور بالقواعد التنظيمية والسلامة.

ويصل عدد الطائرات المتوقفة الى ٧٠طائرة مثل طائرات بومباردييه وجلف ستريم وايرباص وبوينغ ...

ويبلغ عدد الطائرات الخاصة المسجلة في السعودية ١٢٩حتى ديسمبر كانون الاول الماضي وفق بيانات فلايت أسنيد للاستشارات.

.وقال وزير المالية السعودي محمد الجدعان الشهر الماضي أنّ الدولة السعودية جمعت أكثر من ١٣،٣٣مليار دولار من تسويات تم التوصل لها في إطار حملة مكافحة الفساد.

وتوقع مصدران أن تضم الحكومة هذه الطائرات الخاصة الى أسطولها أو تأسيس شركة رسمية للطائرات الخاصة.