الجيش الجزائري يطالب بإزاحة بوتفليقة

الأربعاء 27 آذار 2019

الجيش الجزائري يطالب بإزاحة بوتفليقة

طالب قائد الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح باتخاذ إجراء دستوري لاعلان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة غير لائق للمنصب.

ودعا صالح خلال حديثه لضباط من الجيش بثه التلفزيون الرسمي إلى موقف موحد لحل الأزمة التي تشهدها البلاد.

وقال صالح إن الحل سيستند إلى المادة 102 من الدستور وسيحقق ”توافق رؤى الجميع ويكون مقبولا من كافة الأطراف“. وتسري هذه المادة في ظروف معينة مثل تدهور صحة الرئيس، الذي يعاني من جلطة دماغية منذ العام ٢٠١٣.

والخطوة التالية هي أن يعلن المجلس الدستوري رسميا أن بوتفليقة غير لائق للمنصب، وهو قرار يتعين أن يقره مجلسا البرلمان بأغلبية الثلثين.

وبمقتضى المادة 102، يتولى رئيس مجلس الأمة عبد القادر بن صالح منصب القائم بأعمال الرئيس لمدة لا تقل عن 45 يوما في الدولة.