جزيرة أوروبية تحكمها النساء

الأربعاء 24 نيسان 2019

جزيرة أوروبية تحكمها النساء

ماريا أبي رزق- تقع جزيرة كينو على بعد سبعة أميال من الساحل الغربي لإستونيا في أوروبا الشرقية؛ حيث الطبيعة الريفية هادئة وسحرية فتبدو كأنها معلقة بين الأرض والسماء و توقف الزمن وضاع في أرجائها.

لا يتعدى سكانها 400 شخص، يعيشون بطريقة مختلفة فتتمتع المرأة باستقلالية تامة، فرضتها عليها طبيعة عمل الرجال في تلك الجزيرة، فضلا عن العادات والتقاليد السائدة في ذلك المجتمع.

 بينما يقضي الرجال في تلك الجزيرة عدة أشهر، في رحلات الصيد بالبحر لتوفير مصدر الغذاء لسكان الجزيرة، تقود النساء المجتمع، تتولى كل المسؤوليات في المجالات كافة  وتحافظ على التقاليد القديمة التي لا تزال قائمة .

على الرغم من صعوبة الحياة على الجزيرة ، إلا أن ثقافة كينو الفريدة من نوعها مثيرة للاهتمام، فنساء الجزيرة ترتدين الأزياء التقليدية كملابس يومية ويعتبر جميع سكانها أن الجزيرة أشبه بجنة على الأرض، ويصفونها بالمكان الأفضل في العالم  وبمثابة كنز أصبح نادرا.

 تم إدراج كل ما في الجزيرة من ملابس، ورقص وموسيقى و أغاني زفاف عمرها أكثر من 2000 عام ، ضمن قائمة الـ"يونيسكو" للتراث العالمي كما تعترف هذه القائمة بنساء كينو بأنهن أمينات على تراث جزيرتهن.