حلٌّ لتأمين الإسعافات سريعاً في زحمة السير

الأربعاء 24 نيسان 2019

حلٌّ لتأمين الإسعافات سريعاً في زحمة السير

 ماريا ضو – أطلق مشروع Moto Ambulanceالعائد إلى المديريّة العامّة للدفاع المدني برعاية وزيرة الداخليّة والبلديّات ريّا الحسن وبدعوة من بنك عودة وبرنامج الأمم المتّحدة الإنمائي – مبادرة "عيش لبنان"، ومشاركة وزارة الداخليّة والمؤسّسة اللبنانيّة للإرسال "أل بي سي".

يعدّ هذا المشروع حلاً لـتأمين الإسعافات الأوليّة سريعاً في ظلّ زحمة السير التي يغرق فيها لبنان. فستُمكّن الMoto Ambulance  وهي عبارة عن درّاجة ناريّة مجهّزة بحقائب الإسعاف الأولي يقودها أشخاص مدربون، وصول الدفاع المدني بشكل أسرع  لتقديم الإسعافات الأوّلية للمصابين قبل وصول سيارات الإسعاف العاديّة .

سيتمّ توفير ستّ درّاجاتٍ ناريّة إسعافيّة لمراكز الدفاع المدني في بيروت في المرحلة الأولى. وسيليها توفير عشر دراجات مماثلة لمراكز مختلفة.

إعتبرت الحسن أنّ هذا المشروع سيحقّق نقلة نوعيّة نحو تحسين الخدمات الإسعافيّة في لبنان، وسيساهم في إنقاذ الكثير من الأرواح.

من جهةٍ أخرى، أشارت إلى "أنّنا ندرس آليّة للإستعانة بعناصر من الشرطة البلديّة بالتعاون مع محافظ بيروت وقوى الأمن الداخلي وذلك بهدف ضبط حركة السير في بيروت".

أكّد المدير العام للدفاع المدني اللبناني العميد ريمون خطّار أنّ المرحلة الثانية من المشروع سترتكز على زيادة عدد الدراجات والمدربين، وإعتمادها على كافة الأراضي اللبنانيّة.

سيتمكّن الدفاع المدني، من خلال هذه الخطوة، تأدية مهامه الإسعافيّة دون أن يشلّ عمله شبح زحمة السير على الطرقات اللبنانيّة، مع إحتمال إرتفاع فرص النجاة عند المصابين.