مسكين علي بابا

الخميس 20 حزيران 2019

مسكين علي بابا

كلّ خميس(2)

جوزف أبي ضاهر

مسكين علي بابا!

خرج من حكايات «ألف ليلة وليلة» ليكتشف زمنًا تغيّر.

سمع أصواتًا تناديه. تهتف باسمه. تعلن انتسابها إلى عائلته.

جلس فرحًا بعد أن قَدّم أوراق اعتماده.

كان الحاكم في زمانه يتبوأ عرشًا. صار يجلس على كرسي.

كانت السلطة تبدأ بتاج وصولجان. صارت تنتهي برمح مكسور، ومال مهدور، وكف مغمور بما «هبج» بفرح وسرور.

يدخل السياسي إلى الحكم، ولا يُدخل ظلّه معه. يبقيه خارجًا. يخاف يفضحه.

ما أبشع سياسة لا تستوعب ظلاً في وضح النهار.