حتى الساعة لا بديل عن الحريري

الأربعاء 18 كانون أول 2019

حتى الساعة لا بديل عن الحريري

المحرر السياسي-من المتوقع أن يعلن رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري موقفه في الساعات المقبلة من الاستشارات النيابية الملزمة الخميس.

وإذا كانت المعلومات تشير الى أنّ الحريري ومستشاريه والقوى السياسية المتحالفة معه تدرس كل الخيارات، الا أنّه حتى الآن "لا حديث عن بدائل" ولا حتى تكهنات مقنعة.

 ولم يصدر دخان أبيض من اجتماع الحريري أمس مع الرئيس نبيه بري،الذي جاء انعقاده على وقع الاندفاعة المذهبية في بيروت وارتفاع منسوب مخاطرها

ويتوقف مصير الاستشارات النيابية على موقف الحريري الذي تراجعت أسهمه في "بازار" الكتل النيابية بعدما سارت في بداية الأسبوع تظاهرة الى بيت الوسط تذكّره بموقف الحراك الرافض لتكليفه.

يتزامن الانسداد السياسي اذا لم يطرأ ما يعيد الحركة الى مسار التشكيل والتأليف،مع ارتفاع "خطاب الكراهية" مذهبيا، وممارسات مستمرة في الاعتداء على "حريات التعبير" في بيروت والمناطق اللبنانية.