لبنان يؤكد للأميركيين الصرامة في مكافحة تمويل الارهاب وتبييضها

الخميس 31 كانون ثاني 2019

لبنان يؤكد للأميركيين الصرامة في مكافحة تمويل الارهاب وتبييضها

أبلغ رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون، مساعد وزير الخزانة الاميركية لشؤون مكافحة تمويل الارهاب مارشال بيلينغسلي أنّ القوانين اللبنانية تعاقب "مرتكبي " تمويل الإرهاب وتبييض الاموال.

واشار عون الى ان لبنان "أنشأ لجنة التنسيق الوطنية لمكافحة تمويل الارهاب، اضافة الى لجنة مماثلة لمكافحة تبييض الاموال"، لافتا الى ان "لبنان يقوم ايضا بالإجراءات التشريعية المطلوبة لمواكبة القوانين الدولية المتعلقة بمكافحة الارهاب، لا سيما بعد الانجاز الذي حققه الجيش اللبناني بالقضاء على التنظيمات الارهابية في الجرود الشرقية". 

واكد عون للمسؤول الاميركي ان "المعركة ضد الارهاب لم تنته وهي تحتاج الى تعاون المجتمع الدولي"، شاكرا الولايات المتحدة على "مساعداتها العسكرية للجيش اللبناني"، ولافتا الى ان "النزوح السوري للبنان زاد في الاعباء الاقتصادية والامنية، ولا بد من ان يتعاون المجتمع الدولي للحد من هذه الاعباء". وخلال الاجتماع، سلم الوزير جريصاتي تقريرا الى بيلينغسلي تضمن موجزا عن "اهم الانجازات التي حققها لبنان في مجالي مكافحة الارهاب وتبييض الاموال منذ تولي الرئيس عون مسؤولياته الدستورية"، موضحا ان "كل حساب مصرفي يجمد في مجالي مكافحة الارهاب او تبييض الاموال، لا يمكن تحريكه الا بقرار قضائي فقط".
حرص أميركي على المصارف اللبنانية
وأكد المسؤول الاميركي "حرص الولايات المتحدة الاميركية على التعاون مع المؤسسات المالية والمصرفية للدولة اللبنانية والمصارف، لمكافحة تمويل الارهاب وتبييض الاموال"، متمنيا ان "تتمكن الحكومة اللبنانية بعد تشكيلها من مواجهة التحديات المالية والاقتصادية الراهنة في لبنان".

لقاءات أخرى

زار مساعد وزير الخزانة الأميركية، رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري في "بيت الوسط"، ريتشارد، وجرى عرض الأوضاع العامة المحلية والإقليمية، والجهود التي يقوم بها لبنان في مجال مكافحة تمويل الإرهاب وتبييض الأموال.
وعرض بيليغسلي الوضع العام مع وزير المال علي حسن خليل، والتأكيد على "ضرورة إقرار موازنة في أقرب فرصة والعودة إلى الانتظام المالي، لاسيما على ضوء الإصلاحات التي تتضمنها الموازنة، والتي ستمكن لبنان من الإفادة من مؤتمر سيدر، كما جرى التأكيد على ضرورة وجود حكومة للحفاظ على الاستقرار وتحصينه. 
بيلينغسلي اجتمع مع مجلس إدارة جمعية المصارف، برئاسة رئيسها جوزيف طربيه، وفضّل المسؤول الأميركي أن تبقى المباحثات بعيدة من الإعلام، متمنياً ألا يصدر أي بيان حول الاجتماع.