مصدر طبي:المصابة الثانية بكورونا تصرفت بحكمة

الأربعاء 26 شباط 2020

مصدر طبي:المصابة الثانية بكورونا  تصرفت بحكمة

 كشف مصدر طبي لليبانون تابلويد أنّ تفشي فيروس كورونا في لبنان لا يزال محدودا لكنّه لاحظ ارتباكا في الدوائر الرسمية لمكافحته.

ورأى المصدر أنّ المريضة الثانية بالفيروس تصرفت "بشكل مثالي" اذ فرضت على نفسها العزلة بعد عودتها من زيارتها الدينية الى ايران، ولم تختلط الا بزوجها، وهو الآن في "عزل منزلي" تحت المراقبة.

ورأى المصدر الطبي أنّ المصابة الثانية تشكل مثالا يقتدى في حالة الإصابة بكورونا ،وهي أحسنت التصرف في تدابيرها الوقائية، وأعلمت المراجع الطبية المعنية فور احساسها ببدايات عوارض الفيروس.

ورأى المصدر أنّ التدبير الأفضل لمواجهة كورونا، هو التدبير "الفردي الذاتي"،باعتبار أنّ هذا الفيروس يظهر بعد ١٥يوما، وبالتالي، فإن الوقايات الجماعية صعبة ودقيقة خصوصا في البلدان التي تفتقر الى الوسائل التقنية اللازمة.

ودعا المصدر الطبي كل فرد في لبنان الى الانتباه والتصرف وفق ما يحميه من الإصابة، لأنّ هذه الوسيلة "الطبيعية" هي خير علاج.