بلدية بشمزين السبّاقة في مواجهة كورونا بمبادرات الزرع والحصاد

الأربعاء 06 أيار 2020

بلدية بشمزين السبّاقة في مواجهة كورونا بمبادرات الزرع والحصاد

 بادرت بلدية بشمزين الواقعة في شمال لبنان الى تشجيع أهالي البلدة على زراعة القمح والخضار من أجل تموين من يزرع وجيرانه بالمحاصيل.

انطلقت البلدية من الواقع الحياتي الذي فرضته إجراءات الإغلاق المختلفة في العالم ما قلّص دائرة التجارة العالمية والإقليمية، فأضحى توريد السلع الى المناطق اللبنانية صعبا.

وفي استراتيجية مواجهة تداعيات تفشي فيروس كورونا، ركّزت بلدية بشمزين على الاكتفاء الذاتي، فوزعت  5000 من النباتات والأشجار على 120 أسرة لديها حديقة أو تمتلك أرضا زراعية.

 تم زراعة 50.000 مترمربع من القمح لإنتاج حوالي 70 طنًا من الدقيق، وتقدّم العائلات محاصيلها الإضافية من الحصاد الى الجيران والمحتاجين، والمطبخ العام في بلدية بشمزين.

وهذه المبادرة هي واحدة من المبادرات التي تقوم بها بلديات لبنان، لكنّ بلدية بشمزين تميّزت، في أزمة كورونا، باستمرار أدائها العام، في الخط الذي رسمته في المحافظة على البيئة كملاذ اجتماعيّ آمن.