كورونا لن يلغي العناق

الجمعة 05 حزيران 2020 مجلة السبّاق

كورونا لن يلغي العناق

يعتقد المؤرخ الهولندي روتخر بريخمان أن فيروس كورونا سيغيّر قيم الجيل الجديد ويُبرز التمريض والتعليم والصحافة

واعتبر أنّ الجيل الأصغر سنا سيندفع أكثر الى النأي عن ثقافة الأنانية والانخراط في الوظائف التي تساعد الآخرين.

تغيير الوظائف المهمة

وقال لتلفزيون رويترز إنّه يشعر أن أزمة كورونا تظهر أن هناك تغيرات تحدث وأن هناك"تحولا يطرأ على روح العصر" بالنسبة للجيل الأصغر سنا.

وأضاف "نمضي الآن إلى عصر من نوع جديد يتعلق أكثر بالخدمة العامة، بالتعاون، وبالأساس، بما هو لائق".

وتابع قائلا إن الحكومات نشرت قوائم بالوظائف الضرورية خلال الأزمة، وهو ما قد يكون له تأثير هائل على جيل بأكمله.

وأضاف "إذا نظرت إلى هذه القوائم، ستتساءل، أين مديرو صناديق التحوط؟ أين المصرفيون أو خبراء التسويق؟".

وأكد أنه بات من الواضح أن من يقومون بالوظائف المهمة هم العاملون في التمريض والتعليم والصحافة.

صمود العناق

كما توقع بريخمان تراجعا في السفر بعد الوباء وتقديرا أكبر من الناس للقيم المحلية.

وردا على سؤال عما إذا كانت المصافحة والعناق سيختفيان بعد الأزمة وشهور من التباعد الاجتماعي، قال بريخمان "لا أعتقد أن بإمكانك القضاء على التصافح أو العناق، خصوصا العناق".

نبذة

بريخمان يبلغ من العمر ٣٢ عاما، اشتهر بكتابه الأخير "الجنس البشري" الذي يسوّق فيه أنّ الناس عامة طيبون وليسوا أشرارا.

انطلقت شهرته العالمية حين طالب الأثرياء في منتدى دافوس الاقتصادي أنّه ينبغي لهم أن يدفعوا المزيد من الضرائب.