غزوة قراصنة المذاهب ووأد لبنان الكبير

الأربعاء 16 أيلول 2020

غزوة قراصنة المذاهب ووأد لبنان الكبير

  

كتب الأستاذ ميشال معيكي،على منصة الفيسبوك، تعليقا ساخرا- معبّرا عن عقدة "وزارة المالية" في تشكيل الحكومة.

هذا نصّه:

* غزوة قراصنة المذاهب ووأد لبنان الكبير !

إصرار الثنائي الشيعي ( مع الاحترام ) لتطويب وزارة المال ، لأكثر من سبب ، سيفتح شهية سائر الطوائف على البلطجة واستباحة كل مؤسسات الدولة .

سينقض الماروني على وزارة " سيادية " ، ويغزو سني وزارة "وازنة" ، ويخطف ارثوذكسي وزارة " دسمة" ، ويصادر درزي وزارة " جليلة " وعلى خطاهم يسير الكاثوليكي والعلوي والارمني والاقليات .... و" كلنا عالوطن " ، والى المتاريس در ، ومن جديد صور شهداء " الواجب " !!!

الأنكى أن الجميع, وبخبث وفجور عاهر , " يصر " ويستحلي دولة " مدنية " !!!

* بعد قرن على قيام دولة لبنان الكبير ، تحولت الجمهورية الى مضارب خيام جاهلية ، على مدى " الربع الخاوي " !!!

* " يا شعب لبنان العظيم" : لا تكسروا رؤوسكم بسؤال عما سيكتب التاريخ .....

* القراصنة هؤلاء ، على قفاهم ارنولد توينبي .....

كلام الصورة: لوحة تشكيلية بريشة ميشال معيكي نشرها ربطا بتعليقه اللاذع على منصته في الفيسبوك)