انكشافُ تجارة المخدرات في عدد من المدارس اللبنانية، فهل يُكمل القضاء تحقيقاته؟

الأربعاء 25 أيلول 2019

انكشافُ تجارة المخدرات في عدد من المدارس اللبنانية، فهل يُكمل القضاء تحقيقاته؟

يتصاعد التخوف من تنامي ظاهرة بيع المخدرات على أنواعها على أبواب المدارس والجامعات وحتى في أماكن اللهو بشكل ظاهر وخطير.

في هذا الإطار تمّ توقيف أربعة طلاب لبنانيين وخامس تونسي، وصدرت مذكرات توقيف وجاهية وغيابية وتنفيذ مداهمات في أعالي كسروان.

وأصدر قاضي التحقيق في الشمال داني الزعني استنابات قضائية كلّف من خلالها خمس مدارس سبق أن حامت حولها شبهات في تعاطي بعض الطلاب فيها المخدرات وترويجها، عبر سلسلة إجراءات إدارية صارمة، في خطوة استباقية لمحاولة الحدّ من انتشار هذه الآفة بين التلاميذ في هذه المدارس المشكوك فيها، والتي تقع في نطاق بيروت وضواحيها .

واكتشف القضاء الوسائل المعتمدة لترويج المخدرات على مداخل المدارس.

وذكر مطلعون أنّ هذه الخطوات الأمنية والقضائية غير كافية لتطويق تجارة المخدرات خصوصا في الجامعات التي تبقى خارج إطار المراقبة والسيطرة حتى الآن.