قراءة في الصحف الفرنسية عن الحراك الشعبي في لبنان

الأحد 27 تشرين أول 2019

قراءة في الصحف الفرنسية عن الحراك الشعبي في لبنان

كتبت الزميلة  نجوى أبو الحسن على منصة إذاعة مونت كارلو لمحة عن أهم ما جاء في الصحف الفرنسية عن الحراك الشعبي في لبنان.

بيروت تنهض" عنوان تحقيق مجلة "لوبس" المصور، وفيه لقطات تعود الى 19 من تشرين الأول/أكتوبر، امام السراي الحكومي في وسط العاصمة، لحظة تقدم النساء الى الخط الأول امام قوى الامن كي "تحافظن على سلمية الحراك" علّق مصور الحدث، "ستيفان لاغوت"، وقد لفت الى ما استشفه من "تضامن بين المتظاهرات على اختلاف انتماءاتهن" كما قال. "الشدائد غالبا ما تدفع الى الانطواء على الذات" أضاف "لاغوت"، "لكنها اليوم، في هذا البلد السريع العطب، جعلت من الاتحاد قوة".

لبنان، وطن قيد الانشاء

بدورها "لوموند" في عددها الذي يحمل تاريخ اليوم، فندت خطاب امين عام حزب الله، حسن نصرالله، الذي "نصّب نفسه حاميا للنظام" تقول "لوموند" التي نقرأ فيها أيضا "لبنان، وطن قيد الانشاء"، عنوان مقال الروائي شريف مجدلاني الذي تساءل عما "إذا كانت السلطة سوف تراهن على اهتراء الوضع او تمعن بالإنكار او تلجأ الى القوة، ليس بواسطة الجيش، الذي يرفض التحول الى أداة قمع" كتب مجدلاني، بل "بواسطة ميليشيا حزب الله". "ثورة الشباب قد تسحق او تنسف" كتبت بدورها الروائية "دومينيك إده" دوما في "لوموند"، "لكن لم يعد بالإمكان التصرف كما لو أنها لم تكن".