الحبيس يوحنا خوند في انعزال تام بعد إصابته بكورونا وهو في صحة مقبولة

الخميس 01 تشرين أول 2020

الحبيس يوحنا خوند في انعزال تام بعد إصابته بكورونا وهو في صحة مقبولة

 .ليبانون تابلويد- عمّ القلق محبي واتباع الحبيس يوحنا خوند لإصابته بفيروس كورونا مع رفيقيه الرهبان في دير مار أنطونيوس قزحيا في وادي قنوبين

وتتكتم إدارة الدير على مستوى إصابة الحبيس مكتفية بنشر بيان الى زائري "المكان المقدّس" الذي يقصده بالمئات، كثير من الحجاج الموارنة والمسيحيين.

وأمرت رئاسة الرهبانية اللبنانية المارونية بإقفال الدير بعد إصابة ثلاثة رهبان يعيشون فيه.

 

وذكر مصدر مطلّع لليبانون تابلويد أنّ " الحبيس بصحة جيدة ويتجه وضعه للتحسّن"

 

والمعروف عن الحبيس الخوند اندفاعه في مخالطة زوار الدير ومحيطه، ووعظه لهم، أفرادا وجماعات، في الوقت الذي يخصصه بعيدا عن انعزاله الرهباني.