ضريبة الواتساب تنتهك القوانين وخصوصية المستخدمين

الخميس 17 تشرين أول 2019

ضريبة الواتساب تنتهك القوانين وخصوصية المستخدمين

جيني حرب - قرّر مجلس الوزراء  فرض رسم بقيمة 20 سنتاً على أول مكالمة يُجريها المشترك عبر الانترنت يومياً، على أن تكون الاتصالات التي تلي غير خاضعة للرسم.

وأعلن وزير الاعلام جمال الجراح بعد جلسة مجلس الوزراء أنّ هذا القرار يصبح ساري المفعول في الاول من السنة المقبلة.

توضيح الوزير شقير

 أوضح  وزير الاتصالات محمد شقير أن "الزيادة على تخابر الـ"واتساب" ليست ضريبة كما أنها لن تبدأ اعتباراً من اليوم أو الغد"، كاشفاً أنه سيعقد مؤتمراً صحافياً الأسبوع المقبل لتوضيح التفاصيل، وقال "لن نطبّق أي زيادة من دون إعطاء شيء في المقابل للمواطن".

وأكد "فرض 20 سنتاً في اليوم الواحد على خدمة الـOTT  وليس على الـ"واتساب" والـ"فايبر" فقط" وهناك أشخاص يسافرون  لن يسدّدوا هذا الرسم، وآخرون قد يستعملونها خلال 10 أيام في الشهر الواحد، وبالتالي ليست مقطوعة شهريّة"، شارحاً أن "كل دقيقة على الـ"واتساب" تكلف المتّصل 4 سنتات مقابل 22 سنتاً بالمخابرة العادية".

وعن إمكان اللجوء إلى الـ"واي فاي" لتفادي الرسم، قال: سيُفرض الشيء ذاته على خدمة الـ"واي فاي".  تم الإعلان عن شبكتيّ "ألفا" و"تاتش"، إنما ندرس أيضاً ما يخصّ شركة "أوجيرو" بالطبع.

ويأتي هذا الاقتراح في وقت تقول فيه أرقام شركتي الخلوي إن العائدات لم تنخفض بأكثر من 2 في المئة، فيما الأموال التي تحوّل إلى الخزينة تراجعت 18 في المئة نتيجة المصاريف التشغيلية والرأسمالية التي ارتفعت أكثر من 32 في المئة.

تدبير غير قانوني

والملاحظ في توجه الحكومة، أن وزارة الاتصالات والشركات ستستخدم من خلال هذا الاجراء تقنيات تدخّلية تخرق خصوصية المستخدمين من أجل معرفة ما إذا كانوا يجرون اتصالاً عبر الإنترنت سواء عبرwhatsapp أو أي تطبيقVOIP آخر، حسب ما  ذكرتSMEX(متخصصة في شؤون الانترنت)، عبر صفحتها على"فايسبوك".

وأعلنت TechGeeK أنها تواصلت مع "فايبسوك" و"واتساب"بشأن هذا القرار، وأكد متحدث باسم الشركة أنه في حال تم اتخاذ هذا القرار، فسيكون ذلك بمثابة مخالفة مباشرة لشروط الخدمة(ToS)، لافتة الى أن هذا التطبيق يجب أن يستعمل كما هو، وبأن الاستفادة من أي وظائف واتساب يعتبر أمرًا غير قانوني.