زيارة ماكرون مدخل الى تدويل الوضع اللبناني

الخميس 06 آب 2020

زيارة ماكرون مدخل الى تدويل الوضع اللبناني

 رفع الرئيس الفرنسي ايمانويل مانويل نبرته في وجه الطبقة السياسية موجها سهامه الى الفاسدين.

وأكدّ الآتي:

تقديم مساعدات مباشرة الى الشعب من دون وسيط الدولة.

تأكيد قيامة لبنان.

اقتراح عقد سياسي جديد تتابعه الرئاسة الفرنسية ابتداء من أيلول.

زيارة ماكرون  ستلقى معارضة قاسية،من أطراف لبنانية، خصوصا أنّ مصدرا غربيا تحدّث عن نية فرنسية في "تدويل الوضع اللبناني" و"جعل بيروت منزوعة السلاح والمسلحين".

.هذه المعلومات لم تؤكدها فرنسا رسميا

".لوحظ أنّ ماكرون في جولته الشعبية في الأماكن المنكوبة سمع كثيرا هتافات :" ما كرون أنقذ لبنان