ماكرون يتهم الطبقة السياسية تحديدا حزب الله وحركة أمل بإفشال المبادرة الفرنسية

الأحد 27 أيلول 2020

ماكرون يتهم الطبقة السياسية تحديدا حزب الله وحركة أمل بإفشال المبادرة الفرنسية

 ليبانون تابلويد- شنّ الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون هجوما صاعقا على الطبقة السياسية في لبنان فوصفها بالفساد والقمع ورفع لهجته تجاه حزب الله.

اكدّ أنّ الطبقة السياسية لم تحترم التزاماتها أمام فرنسا والمجتمع الدولي ، خصوصا حزب الله وحركة أمل.

واعتبر ان هذه الطبقة رهنت لبنان للمصالح الخارجية ما وضع لبنان في الفوضى.

ورأى أنّ هذه الطبقة ضيّعت شهرا من الوقت.

وحيا الجيش اللبناني الذي يحافظ على الاستقرار.

وجدد استمرار المبادرة الفرنسية، طارحا اجتماعا للدول المانحة لمساعدة الشعب اللبناني عبر الأمم المتحدة.

واعترف بالفشل لكنّه حمّل المسؤولية للسياسيين تحديدا الثنائي الشيعي.

ورفض العودة الى تشكيل حكومة سياسية.

وتمسك بخريطة الطريقة التي تتضمنها المبادرة الفرنسية للوصول الى الانقاذ.

واعتبر أنّ العقوبات على المسؤولين اللبنانيين غير مجدية كليا حاليا.

وتمسك باتفاق الطائف الذي لم يذكر التوزيع الطائفي للوزارات واعتبر أن الحريري أخطأ في موقفه...

وكشف أنّه سيواصل اتصالاته مع ايران مقرا أنّ العقوبات الأميركية أضرّت بمبادرته.