لو دريان: ساعدونا لنساعدكم

الخميس 23 تموز 2020

   لو دريان: ساعدونا لنساعدكم

  

أنهي وزير الخارجية الفرنسية جان إيف لودريان محادثاته الرسمية مع كبار المسؤولين اللبنانيين بالإعلان عن اهتمام فرنسي بالوضع اللبناني المأزوم.

و أعلن وزير الخارجية ناصيف حتي، في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الفرنسي ان "فرنسا متعلقة بلبنان وتراقب الجهود لتخطي الازمات التي تواجهنا والأهم اليوم تطبيق الإصلاحات للنظام". وقال: "الأهمية اليوم هي المضي بالمفاوضات مع صندوق النقد الدولي لتحقيق الإصلاحات لخروج لبنان من مأزقه الكبير".

اضاف حتي: "من الضروري بناء شبكة امان في لبنان، والمطلوب توفير مناخ ملائم لتنفيذ مشاريع سيدر، وعلينا ان نعمل في هذا المجال وبشكل سريع والوقت ضاغط ويعمل لغير مصلحتنا"، معتبرا ان "مؤتمر سيدر يعكس الاهتمام الفرنسي بلبنان".

وأعلن ان "فرنسا تدعم دائما قوة السلام اليونيفيل، ونحن اكدنا عدم المس بمهامها ونشكر دعم فرنسا للمدارس الفرنكوفونية.
لو دريان: الرسالة الفرنسية
من جهته، قال الوزير الفرنسي: "انا مسرور بوجودي في لبنان بطلب من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، وأنا هنا لأؤكد دعم فرنسا للبنان ووقوفها الى جانب الشعب اللبناني، فبيننا وبين لبنان تاريخ مشترك ورابط مميز".
اضاف: "أتيت لأحمل لكم رسالة، الوقت حرج ولبنان يواجه وضعا حرجا والازمة الاقتصادية كبيرة ولها عواقب على اللبنانيين"، مؤكدا "إصرار فرنسا على الوقوف الى جانب الشعب اللبناني في هذه الأوقات العصيبة، سبب وجودي هنا تأكيد استمرار دعم فرنسا للبنان ووقوفها إلى جانب شعبه".

وأعلن "اننا نريد تفادي أن تغير الأزمة التعايش الاجتماعي في لبنان".